ملتقى الكلمة والقلم
مرحبا بكم في ملتقى الكلمة والقلم يسعدنا ان تكون واحد من أهل الملتقى بالتسجيل هنا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» (كل عمل لا يقصد به وجه الله فهو باطل ) .
الأحد أكتوبر 16, 2016 1:37 pm من طرف مصطفي غريب

» بين المرأة و الشمعة أكثر من حكاية وقصيدة
الأحد أكتوبر 16, 2016 1:29 pm من طرف مصطفي غريب

» الشمعة أم وزوجه !!
الأحد أكتوبر 16, 2016 1:25 pm من طرف مصطفي غريب

» خواطر للمحبين والعاشقين !!
الأحد أكتوبر 16, 2016 1:22 pm من طرف مصطفي غريب

» القلوب ثلاثة اقسام :- 1 - قلب سليم 2 – قلب مريض 3 – قلب ميت
الخميس أكتوبر 13, 2016 10:23 am من طرف مصطفي غريب

» ها هو الحب العشقي ؟ ولم نجده في زماننا هذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الخميس أكتوبر 13, 2016 10:14 am من طرف مصطفي غريب

» هل الحب في حاضرنا هذا اخذ معناه الحقيقي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ( 2 )
الخميس أكتوبر 13, 2016 10:08 am من طرف مصطفي غريب

» بالحب تحيا القلوب :
الخميس أكتوبر 13, 2016 9:57 am من طرف مصطفي غريب

» هل الحب في حاضرنا هذا اخذ معناه الحقيقي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ( 1 )
الأربعاء أكتوبر 12, 2016 11:27 am من طرف مصطفي غريب

» فلتكن شمعة تضيء الطريق للاخرين
الأربعاء أكتوبر 12, 2016 11:19 am من طرف مصطفي غريب

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

ملتقى الأحبة

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الخميس مايو 27, 2010 3:35 pm









أيها الأحبة


صديقي وجاري العزيز د \ عبد اللطيف يسكن فى الدور الأرضي

وقد أستغل الدور الأرضي أفضل أستغلال

فزرع حديقة خضراء وارفة الظلال فى مساحة أرض فارغة تفصل بينه وبين جاره

وذات مرة وقفنا أنا وهو نتأمل فى جمال الحديقة

فلاحظت أنا أن هناك ثمة شجرة صغيرة ذابلة وربما تكون ميتة

فقلت له : خسارة الشجرة دى تموت

فقال لى : سوف أرويها ربما تكون جفت من قلة الماء

وخرجنا أنا وهو بعد صلاة الظهر ووقفنا كعادتنا نتأمل الحديقة

فإذا بي أرى أن الشجرة دبت فيها الحياة وأنبتت براعم خضراء

فقلت له : الحمد لله الشجرة أخضرت يادكتور

فنظر لي نظرة الفيلسوف.. نظرة طويلة ذات مغزى وقال لي:

هكذا حال المرأة إن رويت ظمأها بكلمة الحب الصادقة


أيها الأحبة..

هذا الحوار الذي دار بيني وبين صديقي الدكتور عبد اللطيف فى الحديقة أوحى لي بفكرة أن هناك حديقة تسمى (ملتقى الأحباب) يلتقي فيها الحبيب بحبيبه فيتناجيان بأعذب الكلمات

أو حتى ينفرد الحبيب بنفسه فيزوره طيف حبيبه فيخبرنا بذكرياته مع حبيبه

موضوع رومانسي أتمنى أنه ينال رضا أخى وصديقي الجميل جمال فرح مؤسس الملتقى وينال رضا دينامو الملتقى بسمة وزهرة الملتقى فيتكرما بتثبيته

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف جمال فرح في الخميس مايو 27, 2010 4:27 pm

الله الله الله

على كلام القلب للقلب

والروح للروح

حين تصفو النفوس وتسمو المشاعر

وترق الأحاسيس ويرقى الناس

الله الله

الذى يجمعنا فيه على الخير والمحبة الخالصة فى النور

بلا رياء ولا خداع بلا كذب ولا بغضاء

أهلا بالخير وأهله والمودة والصفاء والأخوة فى الله ولله

أهلا وأهلا ومرحبا بأخى العزيز مدحت زيدان هنا فى بيته الأدبى

وتقديرى الوافر له موصول

والف أهلا بطلته الجديدة وموضوعه الراقى الجميل وبالطبع يشرف

ملتقى الكلمة والقلم

"تثبيت الموضوع"
avatar
جمال فرح
مؤسس الملتقى
مؤسس الملتقى

عدد المساهمات : 828
نقاط : 1056
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 23/02/2010
العمر : 58
الموقع : مؤسس الملتقى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الجمعة مايو 28, 2010 11:48 am

الله الله

على ردك الجميل ياأبو قلب جميل

ربنا يديم بينا المعروف ياأخ وصديق وزميل

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الجمعة مايو 28, 2010 11:55 am

دخلت اليوم حديقة "ملتقى العشاق"

وجلست فى الركن البعيد الهادي مع قلمي ودفترأشعاري

وقررت أن كلما جلست هنا ناجيت الحبيب الغالي

فالكلمة الطيبة للنفس العليلة أفضل ترياق

وسطرت أول سطور فى دفتر مشاعري وخلجاتي وذكرياتي

كتبت إهداء لمن ملكت زمام قلبي ولها كل أشواقي

إهداء

لكِ وحدك ياسيدة عمري وأميرة حياتي
لكِ وحدك أسجل هنا نثري وخواطري وأشعاري

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الجمعة مايو 28, 2010 11:58 am

دخلت حديقة "ملتقى العشاق" وجلست فى ركني البعيد الهادي


لست أدري لماذا تذكرت قصة الطائر عاشق الوردة البيضاء

ربما لأني وأنا جالس فى الحديقة رأيت طائرا يحلق فوق وردة بيضاء وينظر إليها بشغف

فقرر ت أن أكتب القصة لعلها تقرأها وتفهم فحواها



ذات مرة وقع طائر في غرام وردة بيضاء
وقرر أن يصارحها بحبه ، ولكنها رفضت .

وقالت أنا لا أحبك . فظل يصارحها بحبه بشكل يومي
. وأخيراً قالت الوردة البيضاء : عندما يصبح لوني أحمر سوف أحبك .

وفي أحد الأيام أتى الطائر وقطع جناحيه ونشر دمه على الوردة البيضاء فتحول لونها إلى الأحمر .

فأدركت الوردة كم أحبها الطائر ، لكن الوقت كان قد فات لأن الطائر كان قد مات .
لذلك عليك محبة واحترام مشاعر الشخص الذي يحبك قبل أن يفوت الأوان

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف جمال فرح في الجمعة مايو 28, 2010 12:18 pm

أيتها الوردة الحمراء التى كانت بيضاء

هل انتى تسمعين هذا التوسل والرجاء

ياوردة بيضاء كنتى او حمراء

ردى من فضلك على النداء!!

ردى ولكن (لاتكذبى)

فهنا لا الكذب ينفع ولا الرياء!

واحذرى ان كذبتى او خدعتى

لعنة السماء
avatar
جمال فرح
مؤسس الملتقى
مؤسس الملتقى

عدد المساهمات : 828
نقاط : 1056
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 23/02/2010
العمر : 58
الموقع : مؤسس الملتقى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الجمعة مايو 28, 2010 2:28 pm


مات الطائر الذي أحبني

مات من أجل أن ألبي النداء

فلماذا ياهذا تلح فى الرجاء

أتريد أن تفنعني أنك هو

هو فنى من أجل لحظة صفاء

وبموته ذبلت وفقدت سحر جاذبيتي

ولم أعد وردة بيضاء ولاحمراء

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف بسمة وزهرة في السبت مايو 29, 2010 4:52 am

بهذه القصة الرائعه اعتبر الورد الاحمر

بين الحبيب والحبييبه هو رمز للحب الخالص

فعندما لاتلبى الوردة النداء
اتحكم عليها ايضا بالفناء

لان الد ماء اصبحت لا ترويها بل اذبلتها

شكرا على الموضوع الرائع الذى حيرنى جدا فى الرد عليه
شكرا استاذ مدحت

بسمة وزهرة
عضوية ذهبية
عضوية ذهبية

الأوسمة
عدد المساهمات : 1616
نقاط : 2407
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/03/2010
الموقع : الجيزة
المزاج فرحانة بالملتقى وناسه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في السبت مايو 29, 2010 5:30 am

ياأجمل زهرات حديقة (ملتقى العشاق)

لم يجد الطائر سبيلا ليثبت لحبيبته أنه يحبها إلا التضحية بالنفس

لعلني أنا شخصيا أكون أستفدت من حكمة الطائر المسكين فأنتحر على أعتاب المحبوب

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في السبت مايو 29, 2010 5:31 am

وأنا جالس فى ركنى البعيد الهادي فى الحديقة رأيت زوجين من اليمام يدور بينهما حوار على غصن شجرة



قال : ما هي اجمل صفات الأنثى ؟
قلت : الحنان
قال : وأجمل صفات الذكر؟
قلت : الرحمة

قال : وأجمل ما في فراخنا الصغار ؟
قلت : البراءة

قال : وأجمل ما في اليمام الشباب ؟
قلت : الأحلام

قال : وأجمل ما في اليمام العجوز ؟
قلت : التقوى

قال : وأجمل ما في الذكور ؟
قلت : الحكمة

قال : ما هي أرقى أنواع الصبر؟
قلت : حينما يجتمع الصبر والرضا


قال : هل للقناعة درجات ؟
قلت: نعم هناك قناعة الإكتفاء وقناعة الصبر وقناعة الزهد والأخيرة أرقى الأنواع


قال : ماذا يعنى الحنان ؟
قلت : أن يستريح الطير إلى شاطئ بعد رحلة سفر متعبة وأن يجد حبيبا يلقي عليه متاعبه دون خوف أو طمع أو ثمن ...
قال : ما هي أرقى أنواع الحب ؟
قلت : الأمومه لأنها حب بلا مقابل وعطاء بلا ثمن


قال : ما هي أعلى درجات الأخلاق؟
قلت : أن ينزه الطير نفسه عن الصغائر ليس خوفاً من أحد ولكن تقديرا لذاته وسموا بنفسه وحبا للفضيلة
قال : أيهما أعلى درجة العفو أم التسامح ؟
قلت : العفو أعلى درجة لان العفو يقترب بالمقدرة ولكن التسامح قد يقترب بالضعف وقد يتسامح أسامحك مكرها ولكني لا أعفوا ألا إذا كنت راضياً
لذلك ورد أن العفو عند المقدرة فهو أفضل وأقوى

قال : وماذا عن النجاح ؟
قلت : طير يجفف ريشه مع نسمة صيف منعشة أجمل مافي النجاح انه يشعرنا بقيمة ما نفعل وانه أوسع أبواب الثقة وربما يكون أيضا أوسع أبواب الغرور


قال : كيف تنبت أشجار الغرور في أعماق الطير؟
قلت : مع طيور صنعتهم صدفة أو فرصة عابرة والصدفة والفرصة هما اقل الدرجات في سلم النجاح

قال : ما الفرق بين الإصرار والعزيمة؟
قلت : الإصرار ضيف عابر والعزيمة صديق مقيم والإصرار يساندة الطموح والعزيمة تساندها الإرادة والطموح يتغير باختلاف الأيام والأشخاص والظروف ولكن الإرادة أقوى من كل الظروف


قال : ومن أنت ِ؟
قلت : يمامة ضيعت عمرها في البحث عن حقيقة الأشياء واكتشفت أن الحقيقة الوحيدة المؤكدة هي الموت وكل شيء بعد ذلك يحتمل التأويل

ألم أقل لك أنها صفقة خاسرة ولكننا نلعبها حتى النهاية مهما كان حجم خسارتنا فيها

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف بسمة وزهرة في السبت مايو 29, 2010 10:20 am


الاستاذ

مدحت زيدان

فنان يرسم لنا لوحة رائعة الجمال
امتعتنا كثيرا بهذه الرائعة
فأ سمح لي ان اسجل اعجابي الشديد
بكلماتك الرائعة
تقبل مروري المتواضع
تحياتي لك

بسمة وزهرة
عضوية ذهبية
عضوية ذهبية

الأوسمة
عدد المساهمات : 1616
نقاط : 2407
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/03/2010
الموقع : الجيزة
المزاج فرحانة بالملتقى وناسه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في السبت مايو 29, 2010 5:19 pm

بسمة وزهرة الملتقى

الروعة تتجسد فى مرورك الكريم

دمتِ بكل تقدير

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الأحد مايو 30, 2010 6:27 am








نرسم قلباً على رمال الشاطىء وتأتي الامواج بعدنا لتزيله




  • نرسم الحب حب مجهول الهوية والعنوان ولكنه واضح كشمس النهار


  • ومع المساء وسط المدينة المتلألئةوفى مكان شاعري ساحر وركن هادي منزو بعض الشىء بعيدا عن مركز الازدحام نتبادل الابتسامات بحب طاهر

  • وتحدثنا بلغة العيون حديث يعجز عن الاتيان بمثله أقصح لسان


  • تحدثت العيون بغزل رقيق ينافس أرق أشعار الغزل وأعذبها وعلى ضوء الشموع الخافت بدأت الأيادي تتقدم ببطء شديد لتلتقي بعد رحلة سفر طويله فتشابكت الايدى وتعانقت بحرارة وبقوة تعبر عما يجيش فى النفوس وما يعتمل في القلوب


  • تحدثت الايدي فتممت ما كانت العيون قد بدأته من حديث وترجمت ما عجز عن النطق به الشفاه وتعانقت الأصابع واحداً واحداً بشكل منفرد أحياناً وبشكل جماعي أحيانا فكان عناقاً غريباً وجميلاً على انغام الموسيقى الهادئة

  • لا ادرى هل انتهي حلمي هنا ام ان له بقية كم تمنيت اننى لم استيقظ منه.


  • اميرتى بابتسامتها الساحرة وايماءتها الخلابة جمالها طاغي وقدها مياس جسدها بض مرن

  • سحراً ورقة وعذوبة وأنوثة طاغية يبدو اننى نسيت نفسى واكملت حلمي بيقظنى


  • والان افقت بصحبتكم اصدقائى


  • لن يموت الحلم الانسانى ولن تقهر قلوبنا بالعهر السياسى واملنا أكبر من الطاغوت


  • مع تحياتى وتقديرى ومحبتى وتمنياتى لكم بأحلام سعيدة

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الثلاثاء يونيو 01, 2010 4:51 am

كنت أقرأ الصحيفة وأنا جالس فى ركني البعيد الهادي قى الحديقة فقرأت قصة عن الإخلاص بين الأصدقاء

وعلى الفور تذكرت قصة قرأتها قديما ودونتها وأحكيها لكم:

أيهما تؤيد؟

يحكي أن معلما أصطحب تلاميذه فى رحلة لأدغال أفريقيا


وكان هناك صديقان مرتبطان بعضهما ببعض فى تلاميذ المعلم

لاحظ أحد الصديقين أن صديقه تخلف عن العودة للمعسكر

فقال للمعلم:

أسمح لى ياأستاذى أن أبحث عن صديقي فقد تخلف عنا ولم يحضر

فرد المعلم:

لاطبعا لن أسمح لك

فقال التلميذ:

لماذا يامعلمي؟

قال المعلم:

لأنى أخشى أن نفتقدك فنكون أفتقدنا أثنين بدلا من واحد

فقال التلميذ:

وقد أعثر عليه وأعود به فنكون لم نخسر أحد

قال المعلم:

لا يوجد مايضمن ذلك

فخرج التلميذ من دون علم المعلم ليبحث عن صديقه

وفى الطريق وجد ذئب يدخل فى معركة شرسة مع صديقه ورأى صديقه يترنح

فجرى بسرعة وهجم على الذئب

ولكن الذئب كان أخف وأسرع حركه منه وله مخالب وأنياب وأحدث جروح عميقة فى الصديق الوفي قبل أن ينسحب الذئب

أقبل الصديق الوفي على صديقه الذى كان يحتضر وسأله عن حاله

فقال له صديقه:

كنت أعلم أنك ستأتي......وفاضت روحه

حمل الصديق الوفى المنهك جثة صديقه وعاد بها إلى المعسكر

وعندما وصل المعسكر خر على الأرض فى حالة إحتضار

لامه المعلم وقال له

ألم أنهك عن الخروج...لقد فقدنا أثنان بدلا من واحد

قال له الصديق الوفي وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة

صديقي قال لى كنت أعلم أنك ستأتي وماكنت لأخيب ظنه أبدا وفاضت روحه

من تؤيد فيهما؟

المعلم الذي أكتفى بخسارة تلميذ واحد

أم الصديق الوفي الذي خرج على أمل أن يعود بصديقه أو حتى جثة صديقه؟

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الأربعاء يونيو 02, 2010 8:38 am

مع جريدة الصباح أحتسي قهوة الصباح فى ركني البعيد الهادي فى الحديقة

ياالله هذا هو الحب الحقيقي....تابعوا معي للتعرفوا على الحب الحقيقي

دوما نتساءل:

ماهو الحب؟

من أراد أن يعرف أجابة هذا السؤال فليقرأ القصة الواقعية التالية


ذات صباح مشحون بالعمل وفى حوالي الساعة الثامنة والنصف دخل عجوز يناهز الثمانين من العمر لإزالة بعض الغرز له من إبهامه وذكر انه فى عجلة من أمره لأنه لدية موعد فى التاسعة . قدمت له كرسيا وتحدثت قليلا وأنا أزيل الغرز واهتم بجرحه .
سألته : اذا كان موعده
هذا الصباح مع طبيب ولذلك هو فى عجلةأجاب : لا لكنى أذهب لدار الرعاية لتناول الإفطار مع زوجتي فسألته : عن سبب دخول زوجته لدار الرعاية ؟
فأجابني : بأنها هناك منذ فترة لأنها مصابة بمرض الزهايمر ( ضعف
الذاكرة ) بينما كنا نتحدث انتهيت من التغيير على جرحه وسألته : وهل ستقلق زوجتك لو تأخرت عن الميعاد قليلا ؟أجاب : ' أنها لم تعد تعرف من أنا . إنها لا تستطيع التعرف على منذ خمس سنوات مضت '
قلت مندهشاً : ولازلت تذهب لتناول الإفطار معها كل صباح على الرغم من أنها لا تعرف من أنت ؟ ابتسم الرجل وهو يضغط على يدي وقال : هي لا تعرف من أنا ، ولكنى أعرف من هي .
اضطررت أ خفاء دموعي حتى رحيله وقلت لنفسي : ' هذا هو نوع الحب الذي أريده فى حياتي'

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف بسمة وزهرة في الأربعاء يونيو 02, 2010 8:43 am

رائع استاذ مدحت

بجد قصه شيقه

فيها اسمى انواع الحب

تقديرى لك

بسمة وزهرة
عضوية ذهبية
عضوية ذهبية

الأوسمة
عدد المساهمات : 1616
نقاط : 2407
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/03/2010
الموقع : الجيزة
المزاج فرحانة بالملتقى وناسه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف جمال فرح في الأربعاء يونيو 02, 2010 2:28 pm

الله الله

الله على هذا الوفاء المدهش النادر

قصة رائعة مليئة بالدفء والحنان

وبها عظة وحكمة وعبرة

انه فعلا الحب بمعناه الحقيقى

طوبى لهما ولكل المحبين أمثالهما

وشكرا استاذ مدحت على هز قلوبنا

وجريان دموعنا بكل حب لهذا الحب

تقديرى وتحيتى
avatar
جمال فرح
مؤسس الملتقى
مؤسس الملتقى

عدد المساهمات : 828
نقاط : 1056
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 23/02/2010
العمر : 58
الموقع : مؤسس الملتقى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الأربعاء يونيو 02, 2010 4:35 pm

الله عليكِ بسمة

الله عليك أستاذنا

سعدت وشرفت بتواجدكما الجميل

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الخميس يونيو 03, 2010 7:47 pm

كعادتنا يوميا

وقفت مع الصديق والأخ الغالي دكتور عبد اللطيف فى حديقته

نظرت ألى غصن شجرة وقد مال يعانق غصن شجرة آخرى

فقلت له:

أتدري ماذا يهمس الغصن العاشق الذي مال يعانق حبيبته غصن الشجرة المجاورة؟:

قال لي الدكتور عبد اللطيف:

لاحظت مذ أسبوع أنه يتودد ويتقرب لمعشوقته الغصن الآخر من الشجرة المجاورة
ولكني الآن لاحظت أنه طوقها ويهمس لها فعلا
قل لي" يافارس الحب فى الزمن الجميل" تراه ماذا يهمس لمعشوقته؟
قلت له: أسمعه يهمس لها ويقول:


أنتِ في القلب وحدك

وهل لغيرك تمطر السماء ؟

الحب كله لك وحدك

والهمس والوجد والنداء

تجدب الأرض من بعدك‏

وتفنَ وتصبح أشلاء‏


تمايل الدكتور عبد اللطيف طربا من همس الغصن العاشق وسألني:
وماذا عن رد المعشوقة على العاشق يافارس؟


قلت له: همست برد على أستحياء قائلة :

نطق القلب بحبك‏

وقد كان من قبلك صماء‏

لغيرك لن تخلق الأرض ولا شمس تضاء‏

تغنى الفؤاد بحبك

وبمثلك تبصر القلوب العمياء

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف بسمة وزهرة في السبت يونيو 05, 2010 5:09 am

ما اروع تخيلاتك

سعدت بوجودى هنا

بسمة وزهرة
عضوية ذهبية
عضوية ذهبية

الأوسمة
عدد المساهمات : 1616
نقاط : 2407
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/03/2010
الموقع : الجيزة
المزاج فرحانة بالملتقى وناسه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الخميس يونيو 10, 2010 6:30 pm

ماأروع تواجدك يابسمة وزهرة همس

سعدت بوجودك فى الحديقة

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الخميس يونيو 10, 2010 6:31 pm

رفع الدكتور عبد اللطيف آذان الفجر اليوم

وكعادتنا جلسنا نتسامر بعد الصلاة

ثم توجهنا إلى الحديقة ووقفنا نلقي نظرة عليها

مدحت : شوف يادكتور العصفور والعصفورة اللى واقفين على غصن الشجرة

د\عبد اللطيف :أيوة أنا متابعهم من فترة تقريبا أنتهوا من صنع العش ...أصلهم عرايس جداد

مدحت : علشان كده

د\عبد اللطيف : علشان كده أيه؟

مدحت :علشان كده سمعت هذا الحوار بينهما:


العصفور : يااااه يازقزوقتى أخيرا الحلم أتحقق وعملنا عش حبنا

العصفورة : أوعى يازقزوقى عينك تزوغ على عش تاني

العصفور: ده كلام تقوليه يازقزوقتي.. متقوليش الكلام ده مره ثانيه

العصفورة
: يعني بتحبني يازقزوقي ؟؟

العصفور : اكييييييييييييد يازقزوقتي

العصفورة : ومش هتفكر تبعد عني ؟

العصفور : معقولة أبعد عن روحي؟

العصفورة: طيب ممكن تديني ........ ؟

العصفور شاف عصفورة جميلة وقفت على الغصن المجاور راح طاير وقف جنبها

العصفورة : أيه ده يازقزوق ..أهأ..أهأ ....ياغدار ..ياخاين..أهأ ..أهأ

العصفور : ماتقوليش كده يازقزوقة ..دى ضيفة وواجب نرحب بيها

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف بسمة وزهرة في الخميس يونيو 10, 2010 7:13 pm

ههههههههههههههههههه

مافيش فايده

حتى الطيور غدارة

ونقول ترحيب

شكرا استاذ مدحت على الطرح الرائع

بسمة وزهرة
عضوية ذهبية
عضوية ذهبية

الأوسمة
عدد المساهمات : 1616
نقاط : 2407
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/03/2010
الموقع : الجيزة
المزاج فرحانة بالملتقى وناسه

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف جمال فرح في الخميس يونيو 10, 2010 7:53 pm

هههههههههههه
حوار عصافيرى جميل وبديع
والأجمل طبعا
انك طلعت بتعرف فى العصافير كمان!
هههههه
والله حاجة روعة يااستاذ مدحت
تقديرى وتحيتى
avatar
جمال فرح
مؤسس الملتقى
مؤسس الملتقى

عدد المساهمات : 828
نقاط : 1056
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 23/02/2010
العمر : 58
الموقع : مؤسس الملتقى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملتقى الأحبة

مُساهمة من طرف مدحت زيدان في الخميس يونيو 10, 2010 11:33 pm

مشكورة بسمة وزهرة الملتقى على حسن مداخلتك

كوني دائما بين سطوري

مدحت زيدان
عضوية برونزية
عضوية برونزية

عدد المساهمات : 185
نقاط : 298
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى